ما أكثر ما تريد هذه الحكومة تنفيذه ولكن هل تستطيع ؟  
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:24/07/2024 | SYR: 02:32 | 24/07/2024
الأرشيف اتصل بنا التحرير
TopBanner_OGE

Sama_banner_#1_7-19


خلطات كامبو


شاي كامبو


IBTF_12-18



HiTeck


runnet20122



 إلى الحكومة.. احذروا نحن نخسر ثروتنا من الأطباء …
طبيب : أغلب الخريجين يبيعون ممتلكاتهم العقارية من أجل السفر
13/02/2024      




سيرياستيبس :

أي مستقبل طبي ينتظر بلادنا وسياسة العرقلة والتطفيش مستمرة، بهذه الكلمات عبّر أحد طلاب الماجستير في كلية الطب عن استيائه من القرار الّذي يمنع الأطباء المقيمين في الصحة والدراسات من العمل في المشافي الخاصة أثناء فترة اختصاصهم، وقرار إضافة سنة كاملة إلى السنوات الدراسية على جميع الاختصاصات الطبية تحت مسمى سنة «الامتياز»، موضحاً أن الراتب الذي يتقاضاه الطبيب المقيم لا يلبي تكاليف مواصلاته وسندويش فلافل أثناء المناوبات فكيف سيعيش الطبيب؟ مؤكداً أن قرار إضافة سنة الامتياز مضيعة وهدر من عمر الطبيب وخسارة للدولة رواتب عام كامل لكل طبيب من دون أي فائدة سوى العرقلة والزيادة في تأزم الوضع وإيصال الخريجين لمرحلة الحقد والهجرة.

في حين يشتكي أحد الأطباء المقيمين في مشفى المواساة  من الراتب البالغ نحو ٣٠٠ ألف بعد الزيادة، مضيفاً: هل من المعقول بعد الدراسة والجهد أن يحصل الطبيب على هذا الراتب؟ كل القرارات التي تصدر تدفعنا نحو التفكير في الهجرة أكثر فسياسية الحجز والإلزام لا تنفع، مؤكداً أن العمل في المشافي الخاصة بالنسبة للطبيب المقيم هو الملجأ الوحيد، وسنة الامتياز ليس منها أي فائدة، مضيفاً: «نحن نضيع وقتاً لا أكثر».

هجرة العقول

أكد الدكتور في مشفى التوليد الوطني خبات يوسف أن المشافي السورية قائمة بجميع فروعها العامة والخاصة والتعليمية التابعة لوزارة الصحة والتعليم على الأطباء المقيمين، وقرار منع الأطباء المقيمين من العمل في المشافي الخاصة كان بحجة أن يتفرغ الطبيب المقيم لاختصاصه، ولكن كيف يتفرغ المقيم وراتبه لا يتجاوز ٢٠٠ ألف وهو أساساً لا يكفيه أجور مواصلات من وإلى المشفى ما يدفعه للجوء إلى العمل في المشافي الخاصة، مضيفاً: إن هناك الكثير من المؤتمرات الطبية التي تعقد في محافظات مختلفة لا يستطيع الطبيب المقيم حضورها بسبب التكاليف المادية من مواصلات وحجز غرفة وطعام جاهز، إذاً كيف يتفرغ الطبيب لاختصاصه وراتبه لا يكفي لحضور مؤتمر طبي؟

وأكد أن الكثير من الأطباء وبالأخص في مجال الجراحة يعملون في المشافي الخاصة بشكل مجاني كمساعد في العمليات كي يتعلم ويكسب خبرة إضافية، وبالتالي قرار المنع يقف عائقاً أمام تحسين الكوادر الطبية وتحصيل الخبرة.

وفيما يتعلق بإضافة سنة كاملة بعد الاختصاص تحت مسمى سنة «الامتياز» أشار يوسف أن وزارة الصحة وجدت أن الأطباء يسافرون للخارج بشكل فوري بعد التخصص ولا يخدمون الدولة، لذا قررت إضافة سنة امتياز للاستفادة منهم ولكن هل هذا هو الحل بحجز الطبيب سنة كاملة؟

ورأى أنه للحد من هجرة الأطباء هناك الكثير من القرارات البديلة والمغريات التي إذا تم العمل عليها من الوزارة ستخفف من ظاهرة الهجرة بدلاً من سياسة الإجبار والإلزام، فأغلب الأطباء الخريجين مستعدون لبيع ممتلكاتهم العقارية من أجل السفر كما أن هجرة العقول من أطباء ومهندسين ستكلف البلد الكثير.

الوطن


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 

سورس_كود



islamic_bank_1


Baraka16




Orient 2022



معرض حلب


ChamWings_Banner


CBS_2018


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس