ما أكثر ما تريد هذه الحكومة تنفيذه ولكن هل تستطيع ؟  
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:04/12/2022 | SYR: 03:36 | 05/12/2022
الأرشيف اتصل بنا التحرير
TopBanner_OGE

Sama_banner_#1_7-19



Aleppo_Int-2019-2022




IBTF_12-18



Sham Hotel






runnet20122




 

الأغبياء... لا يدفعون المعلوم!
26/11/2006

      


يبدو أن السيد وزير الصناعة، الدكتور فؤاد عيسى الجوني، كان متفائلاً- هذه المرة- أكثر مما ينبغي عندما قدّر أن حجم التخفيضات التي يجب أن تنسحب على مشاريع الاستبدال والتجديد لبعض الشركات التابعة للمؤسسة العامة للصناعات الكيميائية يكفي أن تكون 104 ملايين ليرة سورية، لتبقى هذه الشركات ضمن حدود اعتمادات نهائية تصل إلى 411 مليون ليرة سورية، في الوقت الذي كان فيه حجم هذا الاعتماد 515 مليون ليرة سورية.
ونقول إنّ التفاؤل كان أكثر مما ينبغي، لأنه كان على السيد الوزير أن يقوّي قلبه إلى أكثر من ربع مليون ليرة، أي إلى نصف الاعتمادات الأساسية، وذلك لأن مُجمل ما أنفقته الشركات العامة للصناعات الكيميائية، لم يصل- حتى بداية شهر تشرين الأول الماضي إلى 192 مليوناً و542 ألف ليرة سورية.
أي أنها حتى الشهر العاشر لم تُنفق أكثر من 47% من أصل اعتماداتها المرصودة، والعقل يقول: إن كانت قد أنفقت هذه النسبة خلال تسعة أشهر، فهل يُعقل أن تتمكن تلك الشركات من أن تنفق 53% خلال ثلاثة أشهر؟!
ثم لماذا لا ينفقون؟ لعل الشركات التي تتقدم على مناقصاتهم ساذجة، ولا تدفع المعلوم اللازم! فيعاد الإعلان عن المناقصة مراتٍ ومرات... حتى وإن لم ينفقوا شيئاً حتى يبعث الله لهم من ينفق عليهم!

علي محمود جديد.


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال

 
 

islamic_bank_1




Baraka16


Orient 2022



Haram2020_2


mircpharma



معرض حلب


ChamWings_Banner



Longus




CBS_2018


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس