ما أكثر ما تريد هذه الحكومة تنفيذه ولكن هل تستطيع ؟  
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:20/04/2024 | SYR: 04:14 | 21/04/2024
الأرشيف اتصل بنا التحرير
TopBanner_OGE

 المعقالي للحكومة : زيدي الرواتب .. كفى حلول ترقيعية
الجوع كافر .. الناس تشري البطاطا بالحبة .. وبيض هذه الايام يأتي من دجاج لايشبع
19/03/2023      


 

سيرياستيبس

عبد المنعم مسعود

طالب رئيس جمعية حماية المستهلك عبد العزيز المعقالي التجار بإخراج الزكاة وتوزيعها مع بداية شهر رمضان كأحد الحلول ا لتي تخفف من معاناة الفقراء في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يعاني منها المستهلك، مبيناً أن مثل «الجوع كافر» أصبح ينطبق على واقع عشرات الأسر ويدفع بعض أفراد المجتمع نحو مسالك غير صحية تؤثر في النسيج الاجتماعي.

وأكد المعقالي أن بعض الأسر أصبحت تشتري البطاطا بالحبة، داعياً وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك لطرح سلة غذائية تناسب حاجات المستهلك وإمكاناته خصوصاً في ظل فوضى الأسعار التي نشهدها، داعياً إلى إيجاد تنافسية في ظل عدم قدرتها على ضبط الحالة السعرية.

ورأى المعقالي أن الواقع أصبحت معالجته أكبر من قدرات الوزارة والحكومة لكن مع ذلك يجب اتخاذ إجراءات تسهم في تخفيض تكاليف الإنتاج والاستيراد عن طريق تخفيف الضرائب والرسوم التي يدفعها المستهلك بالنتيجة من جيبه الخاص.

وأكد المعقالي أن البروتينات لم تعد موجودة على مائدة المستهلك بعد أن وصل الكيلوغرام من اللحوم الحمراء إلى 90 ألف ليرة وارتفع سعر كيلوغرام الفروج أكثر من 25 ألف ليرة حتى البيض لم يعد في قدرة المستهلك وأغلبه يشبه فيه صفار البيض بياضه بسبب قلة البروتين نتيجة التغذية السيئة، داعياً المؤسسة العامة للأعلاف لاستيراد الأعلاف وتوزيعها على المربين.

ويرى المعقالي أن الغش أصبح يطول أغلب الصناعات الغذائية المنتجة محلياً مثل الألبان والأجبان التي أصبح أغلبها مثل البيض بلا قيمة غذائية، داعياً لتطبيق المواصفات القياسية السورية على هذه المنتجات فما يجري في السوق أن بعض هذه المنتجات تخفض أسعاره على حساب الجودة والقيمة الغذائية والمستهلك في ظل ضعف القدرة الشرائية.

وقال المعقالي: إن رفع الرواتب والأجور في القطاعين العام والخاص أصبح حاجة وليس ضرورة في ظل انعدام القوة الشرائية نتيجة ضعف الرواتب والأجور، مطالباً الحكومة باجتراح الحلول المناسبة لتطبيق ذلك وليس اللجوء إلى الحلول الترقيعية.

وأكد المعقالي أن ارتفاع الأسعار في شهر رمضان سيزداد لنحو 15 بالمئة بعد أن ارتفعت نحو 30 بالمئة للمنتجات المحلية وإلى أكثر من ذلك بكثير بالنسبة للمواد المستوردة منذ بداية العام.


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق