ما أكثر ما تريد هذه الحكومة تنفيذه ولكن هل تستطيع ؟  
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:02/12/2022 | SYR: 16:24 | 02/12/2022
الأرشيف اتصل بنا التحرير
TopBanner_OGE

 الوزير ياغي يمكن فتح سقف فتح القروض الائتمانية لتتجاوز ال 500 مليون ليرة
ويعلن سيتم تمويل فندق الحجاز من التجاري والعقاري من دون سقف محدد
17/10/2022      



 

سيرياستيبس :

قال وزير المالية كنان ياغي  أن المرسوم رقم 18 لعام 2021 قدم مروحة واسعة من التسهيلات المالية والإعفاءات الجمركية والضريبية تصل إلى 100 بالمئة للمنشآت ذات الصلة بالإنتاج والتصنيع الزراعي والتوضيب، كذلك الأمر بالنسبة للمشاريع السياحية التي تم تقديم تسهيلات لها وفق هذا المرسوم متمثلة بإعفاءات تصل إلى 75 بالمئة من الضريبة على الدخل لمدة 10 سنوات، إضافة إلى إعفاء كامل من الرسوم الجمركية وكل الإضافات الأخرى التي تكون كبيرة أحياناً على المستوردات ومستلزمات المشاريع من آلات وعدد ومواد بناء، منوهاً بأن الإعفاءات تبدأ من لحظة إنشاء المشروع وحتى مرور عشر سنوات، واصفاً هذه التسهيلات بأنها منافسة في المنطقة ككل.

 

وأجاب الوزير ياغي على طلب أحد المستثمرين في الجلسة الحوارية الأولى حول فتح سقف التسهيلات الائتمانية، بأن أي طلب تمويل لمشروع حيوي يتم نقاشه في اللجنة الاقتصادية ويتم استثناءه من سقف التمويل الحالي (500) مليون ليرة، وكشف أنه سيتم منح التمويل اللازم لمشروع فندق الحجاز من المصارف العامة (التجاري السوري والعقاري) من دون سقف محدد حسب حاجة المشروع.

 

الأشغال العامة: 10 مشاريع لأربع محافظات

 

من جانبه بيّن وزير الأشغال العامة والإسكان سهيل عبد اللطيف  أن هذا الملتقى يحتوي على مشاريع متعددة الأنواع والتوزع الجغرافي، حيث إن الوزارة طرحت فيه بعض المشاريع السكنية والخدمية والسياحية المطروحة من قبل المؤسسة العامة للإسكان والشركات الإنشائية والبالغ عددها 10 مشاريع في محافظات ريف دمشق واللاذقية وطرطوس وحلب، حيث سيتم عرضها عن طريق هيئة الاستثمار السورية في سياق التطوير العقاري.

  

النقل: مشاركتنا تكاملية مع السياحة

 من جانبه بين وزير النقل زهير خزيم  أن مشاركة وزارة النقل في الملتقى تكاملية مع وزارة السياحة من خلال المؤسسة العامة للخط الحديدي الحجازي التي تملك مجموعة من العقارات وسط دمشق، حيث سيتم عرض مجموعة من المواقع الاستثمارية الواقعة على الشريط البحري ضمن الملتقى، ليتمكن المستثمرون من الاطلاع عليها ومعرفة شروطها، منوهاً بالتسهيلات المقدمة من قبل المديرية العامة للموانئ، إضافة إلى التعاون في منشآت مطار دمشق الدولي وفندق المطار، مشيراً إلى أهمية الملتقى للحراك الذي سيصير بين المستثمرين ورجال الأعمال والحكومة، والاطلاع على القوانين الأخيرة المتعلقة بالاستثمار وغيرها من الإجراءات الحكومية، واصفاً الملتقى بأنه فرصة خاصة أن الملتقيات السابقة خرجت بمجموعة من الاستثمارات لاقت النور، حيث تم فيها إقرار مجمع نيرفانا السياحي وقد وضع حجر الأساس له يوم أمس، إضافة إلى فندق سميراميس وهو في طور الانتهاء


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق