ما أكثر ما تريد هذه الحكومة تنفيذه ولكن هل تستطيع ؟  
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:05/10/2022 | SYR: 19:14 | 05/10/2022
الأرشيف اتصل بنا التحرير
TopBanner_OGE

Sama_banner_#1_7-19



Aleppo_Int-2019-2022




IBTF_12-18



Sham Hotel






runnet20122




 

من يجرؤ !!
26/01/2007

      


  في مسودة مشروع إصلاح القطاع العام الصناعي ، والذي يتوقع أن يطرح قريبا للنقاش ، ثمة رؤية جريئة  أو متقدمة بعض الشيء على ما سبقها من أفكار سابقة طرحت كصيغة لمعالجة مشكلة الشركات العامة الخاسرة ... هذه الرؤية تتمثل في إمكانية التصرف بممتلكات وعقارات الشركات الخاسرة و ادخار قيمتها في صندوق خاص لتطوير وتحديث الشركات الرابحة ودعم حقوق العاملين ... ورغم أهمية هذه الخطوة في حال إقرارها ، إلا أن المشكلة الرئيسية تبقى في التنفيذ ونحن هنا لا ندعو إلى بيع سريع ومباشر لممتلكات الشركات العامة الخاسرة إنما على تسريع الإجراءات وعدم عرقلتها عند الحاجة لاتخاذ مثل هذا القرار ... وما يجعلنا متخوفين من عدم تنفيذ مشروع إصلاح القطاع العام الصناعي ككل وليس هذه الناحية فقط ، أن الشركات الخاسرة كانت بحاجة لقرارات أقل من مستوى التصرف بممتلكاتها ولم تستطع الحصول عليها لغياب متخذ القرار القادر على تحمل مسؤولية قناعاته .... فكيف بمن سيوقع على بيع ممتلكات عامة ؟! كما أن تنفيذ هذا الاقتراح فعلا يطرح تساؤلات عديدة حول التأخير الذي حصل والذي كان بإمكاننا لو فرناه تقليل وتوفير ملايين الليرات السورية التي صرفت لتغطية خسائر وعجوزان شركات لا تستطيع حتى التوقف دون خسارة ... فالكثير منها كان يخسر وهو متوقف !!. نأمل أن يجد هذا المشروع طريقه للتنفيذ عندما يحصل على موافقة عامة ويصبح المخرج لإصلاح القطاع العام كاملا ...
زياد غصن  


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال

 
 

islamic_bank_1




Baraka16


Orient 2022



Haram2020_2


mircpharma



معرض حلب


ChamWings_Banner



Longus




CBS_2018


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس