زراعة


تراجع انتاج الحمضيات في سورية
إنتاج الموسم الحالي من الحمضيات قد انخفض عن الموسم السابق، إذ انخفض إجمالي إنتاج أصناف الحامض بنسبة 32.8%.
في عام القمح : البعل مستقر والمروي جيد …
يجب استلام كل حبة ولو كانت نسبة الشوائب 20 بالمئة
يتم العمل حالياً على مناقشة الخطة المقررة للمحاصيل الإستراتيجية كالقمح والقطن والشوندر السكري، إضافة إلى الزراعات الشتوية ومستلزمات تنفيذه
منتجات زراعية وافرة تنادي : اصنعوني .. ولا من مُجيب ..!
فرص ذهبية ما نزال نهدرها لعدم التنسيق بين الزراعة والصناعة للخروج بخطتين زراعية صناعية متكاملتين
صحيح أننا نمتاز باقتصاد متنوع في سورية، ولكن لا يختلف اثنان على أن السمة الأساسية لهذا الاقتصاد هو أنه اقتصاد زراعي
الأمطار الأخيرة تنقذ الزراعات الشتوية الاستراتيجية من اليباس
أسهمت الأمطار الأخيرة التي هطلت خلال الأيام الماضية في تحسن الواقع النباتي عموماً، ولاسيما المزروعات الشتوية ومنها القمح
الجمعيات الفلاحية في طريق التجول إلى تعاونيات إنتاجية.. والبداية بسبعة نماذج
لم يعد دور الجمعيات الفلاحية بشكلها التقليدي قادراً على مواجهة الظروف الحالية وتخطيها بتحقيق مكاسب اقتصادية كما يُطلب منها، فتأمين المتطلبات يزداد
   أخيراً أبقار البلد .. لن تجوع . وستأكل الكسبة المستودة ..  
   جوهرة يتحدث عن جوهر أزمة الأسمدة ..  السفن وصلت الى سورية ولم تتمكن من التفريغ بسبب التضييق الأمريكي
   بانتظار مطر نيسان  الجفاف بعد الحصار: تآكل المحاصيل الاستراتيجية
   تجار الأعلاف يحصلون على الدولار بالسعر الرسمي ويبيعون بسعر السوق السوداء  
   الزراعة تصنف الذرة الصفراء كمحصول رئيسي..  
   هل ستتخلّص سورية من استحقاق 400 مليون دولارسنويا ؟؟  
   الأراضي الزراعية السورية: أين الزيادة والنقصان؟  مساحة بحجم درعا وطرطوس معاً... يمكن زراعتها
   الدولة ستشري كيلو القطن من الفلاحين ب 1500 ليرة  
   الدولة تدعم طن الأسمدة بمليون ليرة ؟  
   مردود اقتصادي كبير بتكاليف أقل  مزارعون سوريون نقلوا «خط الاستواء» إلى الساحل بإنتاج الفواكه
   ولكن ماذا عن توزيع الأسمدة  سورية زرعت 1.476 مليون هكتار من أراضيها بالقمح ... والزراعة البعلية مخيفة ؟
   عن القمح .. مالذي أراد الدكتور دريد درغام قوله .. ؟  
   كل 10 آلاف دجاجة تكلف 150 مليون ليرة لتربيتها ..   لا طلب على الفروج بسبب الفقر .. وتوقعات بانخفاض انتاج البيض ..
   الوزير قطنا يحل مشكلة الأسمدة بالدعوة للتخلي عنها في الزراعة اسورية  
   الفلاحون يطالبون بتأمين الأسمدة.. والسوق السوداء تتحكم بمحاصيلهم؟  
   في إطار عقود تصل الى مليون طن مع الجانب الروسي .. وصول 350 ألف طن  
   عقود لتوريد 180 ألف طن أعلاف للدواجن  رئيس اتحاد الفلاحين : تأمين مستلزمات الإنتاج للفلاح بالوقت المناسب أو خسارة 30 إلى 50 % من المحاصيل
   سورية تفقد نصف ثروتها الحيوانية ... لهذه الأسباب ؟  
   وزير الزراعة : أمننا الغذائي في خطر ..؟  
   عرنوس : القطاع الزراعي بقي متماسكاً وقوياً وقادراً ...  قطنا : الظروف الصعبة انعكست سلباً على القطاعين الزراعي والحيواني
   آمال اقتصادية على تربية الأسماك في أقفاص عائمة  
   الأدوية المهربة واللقاحات الفاسدة أول المتهمين  هل تصدقون : 90 % من المنتجات الحيوانية بلا رقابة صحية ؟
   ومع ذلك :ما هي أخبار بيض المائدة ...  البيض الذي وضعت الزراعة شروطاً لاستيراده ليس لأغراض غذائية .. بل لتصنيع اللقاحات البيطرية والاختبارات البحثية
   صناديق تمويل لمساعدة صغار المربين على شراء الحيوانات ومستلزماتها  
   مشكلة تربية الحيوانات سبها الرئيسي حيتان الأعلاف الذين لايشبعون من علفهم ؟  
   أي مآل هذا..؟! مع كل هذه الخسارات ؟  
   90 بالمئة من الأدوية مهربة ومشكوك فيها.  أسعار المستلزمات الزراعية غالية وبلا فعالية.. وقد تشكل ضغط على الاستمرار بالإنتاج
   مربو الأبقار يعانون ارتفاع سعر الأعلاف وينتظرون تعويضات النافقة  
   السوريون نثروا قمحهم .. بانتظار الحصاد ..  
   سابقة في تصريح مسؤول حكومي .. الدعم مساعدة فقط  
التالي


المصدر:
http://syriasteps.com/index.php?d=132

Copyright © 2006 Syria Steps, All rights reserved - Powered by Platinum Inc